التخطي إلى المحتوى

أكد إسلام محارب لاعب الأهلي السابق، أن نهائي دوري أبطال أفريقيا 2018، أمام الترجي التونسي، أصعب مباراة في مسيرته الكروية.

وقال محارب في تصريحات لقناة أون تايم سبورتس “كنا سنتعرض للموت حال الفوز أو عدم خوض اللقاء”.

وأضاف “جماهير الترجي أرهبت لاعبي الأهلي خلال تواجدنا في رادس، سواء في التدريبات أو يوم المباراة نفسها”.

وتابع “ما حدث لا يوصف، بعد إصابة هشام محمد، وتأثير ذلك على حالة اللاعبين والخوف المسيطر، بجانب غياب دور اللاعبين الكبار، وحدث ما هو غير متوقع بالخسارة 0-3”.

وأشار محارب الذي يلعب حاليًا لصالح الجونة “الأهلي صاحب فضل كبير علي، أتمنى العودة إليه خلال الفترة المقبلة”.