شهداء ومصابي حادث العريش أمس 24-11-2017 القبض علي المشتبه به ومنفذ هجوم حادث العريش مسجد الروضة

شهداء ومصابي حادث العريش أمس 24-11-2017 القبض علي المشتبه به ومنفذ هجوم حادث العريش مسجد الروضة

    أثناء صلاة الجمعة اليوم هرع أهالي محافظة العريش إلى مسجد الروضة إثر سماع صوت إنفجار للرصاص المسلح في شمال سيناء وخلف الحادث أكثر من 230 شهيدا وأعلنت وزارة الصحة عن 109 مصابين آخرين هذه هي الأعداد الرسمية التي ذكرها التلفزيون المصري اليوم وقال متحدث بإسم وزارة الصحة بأن المسلحين لم يراعوا مسلمين ولا مصلين وبأنهم إستهدفوا المسجد اليوم أثناء صلاة الجمعة بعبوة ناسفة وأسلحة آلية وأنهم فتحوا نيرانا عشوائية على المصلين فيه، كما إستهدف المسلحون الملثمون سيارات الإسعاف التي هرعت إلى المسجد لنقل الجرحى والشهداء وبأنهم أيضا فتحوا النار عليها بشكل عشوائي وأصيب عدة رجال من رجال الإسعاف فيها .

    وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم في بيان له بأن الرد سيكون قويا ورادعا وغاشما وأردف بأن قوات البلاد المسلحة وقوات الشرطة لن تترك هذا الأمر حتى تثأر لكل شهيد سال دمه على يد الإرهابيين وبأنه لم يهنأ له بال حتى يعود الأمن والإستقرار خلال فترة قصيرة قادمة، وأضاف بأنه لن يترك ملاحة الإرهاب للقضاء عليه ولا الإرهابيين وبأن عزيمته وعزيمة كل المصريين لن تنهزم ولن تتراجع وأعلن بأن الحداد لمدة ثلاث أيام بعد أن وصف الهجوم قائلا بأنه عمل وضيع وخسيس وغادر، وأكد على قوة الرد الذي ستقوم القوات المسلحة برده على مرتكبي الحادث ووصف الإعتداء بالجبان الذي يستهدف أبرياء عُزّل وقت صلاة الجمعة .

    هذا وقد أصدرت كل من الدول التالية بيانا صحفيا تدين فيه هذا العمل الإرهابي الغاشم وإستنكرت فيه فتح الأعيرة النارية والإنفجارات التي استهدفت الكنائس منذ فترة وهذه الدول هي : الولايات المتحدة وبريطانيا وتركيا والأردن والبحرين، وأكدوا على حرمة وإحترام الشعائر الدينية المقامة في أي ديانة وإستنكروا حدوث الهجوم الإرهابي وقت صلاة الجمعة هذا ولم تتبنى أي جماعة إرهابية العمل بعد ولم تعلن أي جهة أو جماعة مسؤوليتها عن هذا الهجوم الغادر .

    هذا وقد أصدر النائب العام المستشار نبيل صادق بيانا بشأن متابعة التحقيقات وسيرها يقول فيه بأنه أمر بتحرك فريق كبير من أعضاء النيابة العامة إلى المستشفيات التي يتواجد فيها المصابين وأمر بإستجوابهم وأخذ أقوالهم ليساعدوا للتوصل لمدبر الأمر أو للفاعل، وأمر بأن يكون الفريق تحت إشراف عمرو سامي المحامي العام الأول لنيابات إستئناف الإسماعيلية، وشدد عليه أن يبحث عن أية معلومة قد تدل على الفاعل، وأخبر في لقاء تلفزيوني بأن المهاجمين إستخدموا قذائف وبنادق آلية في هجومهم الغاشم على المسجد .

    ودارت سيارات الإسعاف وتم النشر على مواقع التواصل الإجتماعي لطلب متبرعين بالدم لأجل المصابين في الحادث وقد أعلنت مديرية الصحة في سيناء حالة الطوارئ القصوى في مستشفياتها ومرازها الطبية المختلفة إستعدادا لإستقبال الجرحى والمصابين .
    mahmoud montash
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع أخبار حصرية .

    إرسال تعليق